محاربة التلوث

الجوجوبا مصدر للوقود الحيوى ومحاربة التلوث

http://agri.ahram.org.eg/News/25818.aspx/News/25818.aspx

 

فى اطار فعاليات معرض اجرى بزنس عقدت ندوة الجوجوبا «الذهب الاخضر يتلالا فى صحراء مصر» للدكتور وليد ابوبطة خبير التنمية المتكاملة وعضو اللجنة العلمية للزراعة المحمية بوزارة الزراعة.

  لماذا الجوجوبا؟

الجوجوبا هو النبات الذى يمكن ان يعيد مصر لعهد التصنيع الزراعى كما كان القطن سابقا, كما يمكن الاعتماد عليه في إعمار الصحراء بمجتمعات عمرانية جديدة، كما يمكنها النمو في الظروف المناخية الصعبة وبالتالى فهى ملائمة للاراضى الصحراوية، ولا تحتاج اراضى جيدة وانما يمكن زراعتها فى الاراضى الرديئة «الاراضى الهامشية»، بالاضافة الى أن أوراقها سميكة فلا تصيبها الآفات ولا تحتاج لرعاية كثيفة، كما يتميز ورقها بأتجاهه للأعلى مما يقلل فقده للماء نتيجة لعدم تعرض الاوراق للشمس بصورة كبيرة.

IMG-20160412-WA0002

واضاف الدكتور ابوبطة ان مصر تهدف إلى زيادة الرقعة الزراعية وتوجهات زراعة مساحة مليون ونصف فدان ومع ثبات المصادر المائية، فان الحاجة تدعو إلى زراعة نباتات تناسب مع طبيعة الأراضي الجديدة والظروف الجوية وقلة الموارد المائية المتاحة، بحيث يتم استغلال كل قطرة مياه بشكل اقتصادى فعال يخدم الاقتصاد المصرى ويعظم القيمة المضافة للمنتج، لذا فان اشجار الجوجوبا تكون مناسبة جدا لذلك حيث تتحمل الملوحة حتى 6 ألاف جزء في المليون مما يتيح فرصة استغلال كافة مصادر المياه المتاحة.

وتابع وتعتبر الجوجوبا من اھم النباتات الصناعیه الجدیده التى یھتم بھا العالم كما ستساھم فى احداث طفرة قویة فى الاقتصاد المصرى، من خلال اقامة مصانع لعصر البذور بدلا من تصدیرھا كمادة خام لزیادة القیمة المضافة وزیادة العائد من تصدیرھا، مما يساهم في إعمار الصحراء بمجتمعات عمرانية زراعية صناعية جديدة.

وأضاف كما تعد الجوجوبا من الأشجار المكافحة للتلوث، لذلك فإن منظمة الفاو تشجع زراعتها لأنها تدخل ضمن برنامجها للقضاء على التلوث، كما تتميز أشجار الجوجوبا بقدرتها على النمو على مياه الصرف المعالج مما يتيح استغلال ثروة مصر المهدرة من مياه الصرف، بالاضافة الى التخلص من تلويثها للبيئة.

وأشار حيث يوجد فى مصر ما يقرب من 5 مليار متر مكعب سنويا أى ما يعادل 10% من الموارد المائية المتاحة فى مصر لا يتم الاستفادة منها بصورة مناسبة، بل وتمثل مشكلة بيئية عند التخلص منها سواء بالقائها فى نهر النيل أو البحيرات أوالبحرالمتوسط، مما يؤدى لتلوث البيئة وتقليل التنوع الحيوى بها، لذا فان استخدام مياه الصرف المعالج فى زراعة الجوجوبا يحقق العديد من الفوائد البيئية والاقتصادية والاجتماعية.